!كم أريد أن أصدق

لطالما اعتبرونا كقدوة لبقية الدول النامية ففي تونس حقوق المرأة متوفرة، شهادة الدراسة معترف بها عالميا، بلد ذات تاريخ حافل ومليء بالانجازات، في تونس صارت اول ثورة على النظام المستبد وها نحن الان نسير على خطى الديمقراطية، بلد الحريات، تونس الخضراء… اه يا إلاهي كم أريد أن أصدق هذا ولكن كيف لي ذلك وأنا أشاهد كل يوم تدهور حالتك يا بلادي
أمل

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s